شبكة تونتي ون

موقع زواج مسيار مجاني زواج اسلامي

Advertisements

 

زواج المسيار في المملكة العربية السعودية زواج المسيار التعريف والأحكام
زواج المسيار أصبح شائعاً في المملكة العربية السعودية
الزواج  المسيار المرأة تتخلى عن بعض حقوقها مثل الإقامة أو النفقة أو إقامة الزوج معها طوال الليل

الأسباب التي أدت إلى ظهور هذا النوع من الزواج كثيرة   مثل:

1.

زيادة عدد النساء غير المتزوجات غير القادرات على الزواج   لأن الشباب يُؤجل الزواج بسبب ارتفاع تكلفة المهر وتكاليف الزواج   أو بسبب ارتفاع معدل الطلاق  في مثل هذه الظروف   ستوافق بعض النساء على أن تكون زوجة ثانية أو ثالثة وأن تتخلى عن بعض حقوقها.

Advertisements

2.

تحتاج بعض النساء إلى البقاء في منزل أسرتهن   إما لأنهن مقدمات الرعاية الوحيد لأفراد الأسرة ، أو لأن المرأة تعاني من إعاقة وأن أسرتها لا تريد أن يتحمل الزوج عبء شيء لا يستطيع تحمله   وهو يبقى على اتصال بها دون الاضطرار إلى وضع عبء كبير على نفسه   أو لأن لديها أطفال ولا يمكنها الانتقال معهم إلى منزل زوجها ، وغيرها من الأسباب.

3.

يريد بعض الرجال المتزوجين إبقاء بعض النساء عفيفات لأنهن في حاجة لذلك   أو لأنهن بحاجة إلى تنوع ومتعة حلال   دون أن يؤثر ذلك على الزوجة الأولى وأطفالها.

4.

في بعض الحالات  قد يرغب الزوج في إخفاء زواجه الثاني عن زوجته الأولى  خوفًا من العواقب التي قد تؤدي إلى علاقتهما وتؤثر عليها.

5.

يسافر الرجل في كثير من الأحيان إلى مكان معين ويبقى هناك لفترات طويلة  مما لا شك فيه أن البقاء هناك مع زوجة أكثر أمانًا له من عدم القيام بذلك.

هذه هي أبرز أسباب ظهور ظاهرة زواج المسيار

ثانيا:

اختلف العلماء فيما يتعلق بحكم هذا النوع من الزواج   وهناك عدة آراء   تتراوح من وجهة نظر أنه يجوز   إلى أنه مسموح به ولكن مكروه  أو أنه غير مسموح به  هنا يجب أن نشير إلى عدة أشياء

1.

لم يقل أي من العلماء أنه غير صحيح  بدلاً من ذلك  فقد رفضوا ذلك بسبب العواقب التي تؤثر سلبًا على المرأة   كما أنها مهينة لها   والتي تؤثر على المجتمع حيث يتم استغلال عقد الزواج من قبل الأشرار   لأن المرأة يمكن أن تدعي أن صديقها هو الزوج  كما أنه يؤثر على الأطفال الذين ستتأثر تربيتهم بغياب والدهم

2.

بعض الذين قالوا أنه كان مسموحاً قد تراجعوا عن هذا الرأي  ومن أبرز العلماء الذين قالوا أنه جائز الشيخ عبد العزيز بن باز والشيخ عبد العزيز آل الشيخ  ومن بين أبرز العلماء الذين قالوا أنه جائز ثم تراجع عنهم الشيخ العثيمين  كان من بين أبرز العلماء الذين قالوا أنه غير مسموح به على الإطلاق الشيخ الألباني.

3.

أولئك الذين قالوا أنه جائز لم يقلوا أنه يجب وضع حد زمني كما هو الحال في مؤتة  ولم يقلوا أنه يجوز دون الوصي   لأن الزواج دون الوالي باطل  ولم يقولوا إن عقد الزواج يمكن أن يتم بدون شهود أو بدون إعلان   بل من الضروري القيام بأحد الاثنين.

ثالثا:

رأي العلماء في زواج المسيار

1.

وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله عن زواج المسيار  هذا النوع من الزواج هو حيث يتزوج الرجل من زوجة ثانية أو ثالثة أو رابعة   والزوجة في وضع يجبرها على البقاء مع والديها أو أحدهما في منزلها   ويذهب الزوج إليها في أوقات مختلفة اعتمادا على ظروف كل منهما. ما حكم الإسلام في هذا النوع من الزواج ؟

رد:

لا حرج في ذلك إذا كان عقد الزواج يستوفي جميع الشروط المنصوص عليها في الشريعة   والتي تتمثل في وجود الوالي وموافقة الشريكين  ووجود اثنين من الشهود حسن الخلق لصياغة العقد  وأن يكون كلا الشريكين متحررين من أي عوائق   بسبب المعنى العام للكلمات النبوية (صلى الله عليه وسلم ): يصبح مسموحًا لك “و” المسلمون ملتزمون بشروطهم “. إذا وافق الشركاء على أن المرأة ستبقى مع أسرتها أو أن حصتها من وقت الزوج ستكون خلال النهار وليس خلال الليل أو في أيام معينة أو ليال معينة   فلا حرج في ذلك   طالما أعلن الزواج و ليس خفية.

 

ومع ذلك  قال بعض طلاب الشيخ إنه تراجع فيما بعد عن الرأي القائل بأنه مسموح   لكن لم نتمكن من العثور على أي شيء كتابي لإثبات ذلك

2.

سئل الشيخ عبد العزيز آل الشيخ حفظه الله:

هناك الكثير من الحديث عن زواج المسيار حرام أم حلال  نود منك تقديم بيان نهائي بشأن هذه المسألة   مع وصف لشروطها والتزاماتها ، إذا كان ذلك مسموحًا به.

رد:

شروط الزواج هي أنه ينبغي تحديد الشريكين وإعطاء موافقتهما ، ويجب أن يكون هناك ولي (وصي) وشاهدين. إذا تم استيفاء الشروط و الإعلان عن الزواج   ولم يوافقوا على إخفائه  إما الزوج أو الزوجة أو أولياء أمورهم  وقدم وليمة أو وليمة زفاف  فهذا الزواج ساري المفعول ، ويمكنك الاتصال به كل ما تريد بعد ذلك. نهاية الاقتباس.

جريدة الجزيرة ، يوم الجمعة 15 ربيع الثاني 1422 هـ ، العدد رقم. 10508.

3.

سئل شيخ الألباني عن زواج المسيار  ولم يسمح به لسببين :

(أنا)

أن يكون الغرض من الزواج مستريحًا كما يقول الله تعالى (تفسير المعنى): “ومن بين علاماته هذا ، الذي خلقه لك زوجات من بين أنفسك ، لكي تجده مستريحًا ، وقد وضع بينك عاطفة والرحمة. حقا ، في ذلك علامات حقاً على الناس الذين ينعكسون “[آل روم 30:21]. ولكن هذا لم يتحقق في هذا النوع من الزواج.

(2)

قد يكون مرسومًا أن يكون للزوج أطفال مع هذه المرأة ، ولكن نظرًا لأنه بعيد عنها ونادراً ما يأتي إليها ، سينعكس ذلك سلبًا على تنشئة أطفاله وموقفهم.

انظر: حكم التقدّم في دعاء الكتاب والسنة (ص 28 ، 29).

4.

اعتاد الشيخ ابن عثيمين رحمه الله أن يقول أنه جائز  ثم توقف عن القول إنه بسبب الآثار السلبية ، لأنه كان يطبق بشكل سيء من قبل بعض الأخطاء.

أخيرًا ، ما نعتقده هو :

إذا كان زواج مسيار مستوفياً لشروط زواج ساري المفعول  أي الاقتراح والقبول  وموافقة الوالي والشهود أو إعلان الزواج   فهو عقد زواج صالح ، وهو جيد لبعض فئات الرجال والنساء الظروف التي تتطلب هذا النوع من الزواج.

ولكن قد يستفيد البعض من ذلك من قِبل البعض الذين يكون التزامهم الديني ضعيفًا  ومن ثم لا ينبغي وصف هذا المسموح به بأنه عام عند التطبيق في الفتوى   بل ينبغي دراسة وضع كل زوجين   وإذا كان هذا النوع من الزواج مفيدًا لهم ثم يجب السماح به   وإلا يجب عدم السماح لهم بذلك.

هذا هو منع الزواج من أجل مجرد المتعة بينما تفقد المزايا الأخرى للزواج   ومنع زواج شخصين قد نكون متأكدين من زواجهما  ومن المحتمل أن تفشل فيه الزوجة  مثل الشخص الذي سيُهمل.

سيظل بعيدًا عن زوجته لعدة أشهر  وسيتركها بمفردها في شقة  ومشاهدة التلفزيون وزيارة غرف الدردشة و الاتصال بالإنترنت.

كيف تقضي هذه المرأة الضعيفة وقتها؟ وهذا يختلف عن الشخص الذي يعيش مع أسرتها أو أطفالها ولديه ما يكفي من الالتزام الديني والطاعة والعفة والتواضع لمساعدتها على التحلي بالصبر أثناء غياب زوجها.

والله أعلم

Advertisements

 

, , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,

مقالات مشابهة قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *